رساله من الاخ صلاح بيطار – مدير مركز بيطار الاسلامي العقبة الاردن

والدنا وإمامنا وعالمنا الجليل الدكتور عمر ..أبا أحمد …والله مهما قدمنا لن نفيك حقك بما تقدمه للإسلام والمسلمين .. وما تزرعه وتبثه من أمل وإيجابيه… لشحذ الهمم في سبيل استنهاض الأمه من غفلتها.

شرفت وشرف أهل مدينة العقبه بأكملها وكل الأردن بوجودك يننا ومعنا ..
وفي هذين اليومين تعلمت الكثير في أدب التعامل .. والتواضع ولين الجانب.. وأدب الإختلاف
وغرفت من علم غزير.. سهل عذب رقاق على القلوب والأنفس.
فنعم الأخ .. والعالم الأمين..ونعم القدوه .. صاحب الرؤيه المتجدده والعزيمه المتدفقه.
جزاكم الله عنا وعن الإسلام والمسلمين كل خير واكرمكم الله رفعة في القدر بالدنيا والآخره مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله