درس الجمعة 01/06/2018 – سلطة الزمن

“سلطة الزمن” -ظللت ساكتا على الأمة أرقب الأحداث من بعيد فلم أجد المصيبة في المتحدثين فؤلئك مجموعة ليسوا أكثر من بالونات فارغة نفخت وطارت في الهواء وانتهت … ولكن ما وقفت مستغربا أمامه كان جمهرة المستمعين من حولهم !!  وجب التفكير حقيقة في تفريق علمائنا الكبار بين القلب العقلي والقلب العاطفي …

لتحميل الدرس من هنا 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله